تفاصيل الخبر

أمير الرياض يدشن العربة المتنقلة لمكافحة داء السكري

دشن صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، أمير منطقة الرياض، العيادة المتنقلة لعلاج السكري، التي رعتها ومولتها شركة التصنيع الوطنية، خلال رعايته وافتتاحه للمؤتمر العلمي الأول للسكري الذي تنظمه وتشرف عليه جمعية السكري السعودية الخيرية، وذلك بمدينة الرياض في يوم الأربعاء الموافق 5 نوفمبر 2014م. وكـرم أمير الرياض شركة التصنيع الوطنية لجهودها في المسؤولية الاجتماعية بشكل عام ودورها في إنجاز العيادة بشكل خاص، وذلك للدور المتميز الذي من المتوقع أن تؤديه هذه العيادة للمجتمع من خلال التوعية والتثقيف بمخاطر المرض وتقديم الوعي اللازم و الذي سيؤدي بدوره إلى تناقص المرض و توعية المرضى وتأهيلهم للتعامل والتعايش مع المرض بما يسهم في تقليل مضاعفاته .

وشكر المهندس صالح بن فهد النزهة، الرئيس التنفيذي للتصنيع، أمير الرياض على تكريمه للتصنيع وعلى ما يقوم به من دور وما يقدمه من دعم لجهود المسؤولية الاجتماعية في منطقة الرياض،وأكد النزهة على حرص التصنيع على القيام بدورها الذي ألزمت به نفسها بتخصيص ما نسبته 1% من أرباحها السنوية للصرف على برامج المسؤولية الاجتماعية.

وأشارإلى رؤية التصنيع للمسؤولية الاجتماعية والتي جوهرها الاستثمار في الإنسان وخدمة المجتمع عرفاناً بالفضل وإحساساً بالمسؤولية وتوافقاً مع التعاليم الدينية والقيم الوطنية والأخلاقية وفي الوقت نفسه بالتوازي مع التميز في مجالات الأعمال. فالتصنيع التي تستثمر في المجال الصناعي خلال العقود الثلاثة الماضية حتى أصبحت ثاني أكبر شركة صناعية سعودية وثاني أكبر منتج في العالم لمادة ثاني أكسيد التيتانيوم، تسعى أيضاً لتحقيق منفعة مجتمعها الذي فيه نشأت وعلى أرضه استثمرت ونجحت من خلال المحافظة على البيئة في مشروعاتها الصناعية وفي الاهتمام المباشر بالمشروعات البيئية، وكذلك تسعى التصنيع إلى تنمية الإنسان السعودي من خلال الإسهام في توعيته وتثقيفه وتأهيله وتطوير مهاراته وعلاجه ضمن مجموعة من برامجها للمسؤولية الاجتماعية.

وأضاف النزهة أن التصنيع بادرت بتمويل ودعم مجموعة من العيادات المتنقلة المتنوعة، فمولت ودعمت الجمعية الخيرية لمكافحة التدخين (نقاء) لتدشين ثلاث عيادات متنقلة لمكافحة التدخين، وكذلك دعمت الجمعية الخيرية للتوعية بأضرار التدخين والمخدرات (كفى) لتدشين عيادتين متنقلتين لمكافحة التدخين والتوعية بأضرار التدخين والمخدرات، كما دعمت ومولت إنشاء عيادة متنقلة أخرى لمكافحة السكري والفحص العام بالتعاون مع جمعية الكوثر الخيرية بعسير. كذلك تعاونت مع جمعية أطباء طيبة الخيرية لتأسيس عيادة متنقلة لعلاج الأسنان.